أقلام وأفكار حرة

الحراش : تجمع علماء المسلمين عبارة عن عمائم غب الطلب.

اشار الشيخ عبد السلام الحراش ذاكرا و من باب التخصصية في الحركات والتجمعات الدينية ذاكرا :

أسمح لنفسي دائما أن أسابق الزمن لكشف حقيقة إنشاء هذه المجاميع وتعدادها في خدمة مشروعات خاصة مدفوعة الاجر مسبقا…

فلقد تأسس تجمع العلماء المسلمين منذ اربعين عاما لم يستطع مشايخه الوصول الى طريق الجديدة في بيروت لأن الغاية عمائم غب الطلب كلما دعت الحاجة للزج بها عند كل مأزق سياسي لهذه الجهة الراعية والغلبة دائما لطاووس يغدو ويروح اذلالا لعلماء،مقابل ٢٠٠$..هل تصدقون أن عديده عندما يجتمع لا يعرف لماذا لانه عبد مأمور عند عبد مأمور وكل ذلك تحت شعار الوحدة الاسلامية مصحوبة بالنصب والاحتيال لإضعاف المرجعية الرسمية التي تتحمل مسؤولياتها الشرعية لطلاق هؤلاء المشايخ لمؤسستهم الدينية الرسمية…ولو أراد الايراني خيرا لما قدم لهم سمكة كل شهر بل بنى لهم مؤسساتهم هذا ان كان يحترمهم… وراعني أن هؤلاء بل جلهم يشتمون سيد المقاومة بشار الاسد ويكفرونه مستفيدين من غطاء حزبي يستخدم اصحابه التقية وبشكل دائم وفقا لمصالحهم الآنية وهل تصدقون أنهم يصنفوننا عملاء للمخابرات السورية …ثم نفس المجموعة يطلقون عليها جبهة العمل الاسلامي جبهة قادتها بلا عسكر يتنازعون بينهم أمرهم …وبنسخة أخرى اتحاد علماء المقاومة الموضة الدارجة ورئيسه يقاطع إخوانه في خط النضال والمقاومة ..ثم النتوءات هنا وهناك تهرب عند كل هيعة وفزعة …وأنا متأكد لولا بعض دريهمات لرأيتهم في كل واد يهيمون…هي عناوين بلا تفاصيل ويبقى أن أشيد ب ح ز…..لانه استطاع أن يجمع المساطيل من المتردية والنطيحة والمنخنقة….كانوا أدوات فتنة في مجتمعهم ..وصدقوا شعارات مشوا في ظلها ومستغلهم يدوس عليهم ويسير وفق مشروعه في ولاية الفقيه وهم له مصدقون وفي ساحته مصفقون…
(وصحتين على قلب الشاطر)

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: