متفرقات

المؤتمر الدولي “التعليم الإفتراضي و جودة الحياة” يخرج بالعديد من التوصيات.

متابعة شعيب زكريا

بعد نجاح أعمال المؤتمر الدولي الإلكتروني بعنوان: “التعليم الإفتراضي و جودة

الحياة” في التنمية المستدامة الذي عقد على مرحلتين في الفترة من ٢٩ مايو

والخامس من يونيو ٢٠٢٠ من خلال منصة الاتحاد الدولي للتنمية المستدامة

وبرئاسة الدكتور شريف الطحان رئيس الاتحاد الدولي للتنميه المستدامة و ضيف

شرف المؤتمر وزيرة المرأة والأسرة و الطفولة السابقة بتونس السيدة نزيهة

العبيدي و حضور حوالي ١١ دولة عربية و إفريقية من أساتذة الجامعات و

المعلمين ومنظمات المجتمع المدني

تم اليوم عقد اجتماع لجنة التوصيات بالاتحاد الدولي للتنمية المستدامة لوضع

توصيات المؤتمر

و خرجت لجنة التوصيات بالبيان التالي:

١- تبنى الاتحاد الدولي للتنمية المستدامة نشر فكر التعليم عن بعد في الوطن العربى وإفريقيا من خلال منصته الخاصة.
٢- نشر الأبحاث العلمية المقدمة في المؤتمر لتبادل الخبرات ولتعم الفائدة على الجميع.
٣- ضرورة الاهتمام بالتعليم الإلكتروني لجميع المراحل التعليمية خاصة الطفولة المبكرة.
٤- دعم دور منظمات المجتمع المدني لقربهم من المواطنين لتفعيل نشر التعليم المستدام.
٥- ضرورة توفير كل الدعم التكنولوجي و الإنترنت في القرى و المدن البعيدة لضعف الإمكانات هناك.
٦- الاهتمام بتعليم الآباء استخدام التقنيات الحديثة في التعليم الرقمي.
٧- حث الجهات المعنية بضرورة الاهتمام باستدامة التعليم عن بعد لضمان جودة التعليم و مواجهة الأزمات.
٨- استمرار عقد الملتقيات الإلكترونية لتبادل الخبرات بين الدول و تطوير أداء المعلمين و المدربين.

هذا وقد قدمت في المؤتمر ٤٠ ورقة بحثية تدور حول محاور المؤتمر و

أهدافه.ولي الإلكتروني بعنوان: “التعليم الإفتراضي و جودة الحياة” في التنمية

المستدامة الذي عقد على مرحلتين في الفترة من ٢٩ مايو والخامس من يونيو ٢٠٢٠

من خلال منصة الاتحاد الدولي للتنمية المستدامة وبرئاسة الدكتور شريف

الطحان رئيس الاتحاد الدولي للتنميه المستدامة و ضيف شرف المؤتمر وزيرة

المرأة والأسرة و الطفولة السابقة بتونس السيدة نزيهة العبيدي و حضور حوالي

١١دولة عربية و إفريقية من أساتذة الجامعات و المعلمين ومنظمات المجتمع

المدني

تم اليوم عقد اجتماع لجنة التوصيات بالاتحاد الدولي للتنمية المستدامة لوضع

توصيات المؤتمر
و خرجت لجنة التوصيات بالبيان التالي:
١- تبنى الاتحاد الدولي للتنمية المستدامة نشر فكر التعليم عن بعد في الوطن العربى وإفريقيا من خلال منصته الخاصة.
٢- نشر الأبحاث العلمية المقدمة في المؤتمر لتبادل الخبرات ولتعم الفائدة على الجميع.
٣- ضرورة الاهتمام بالتعليم الإلكتروني لجميع المراحل التعليمية خاصة الطفولة المبكرة.
٤- دعم دور منظمات المجتمع المدني لقربهم من المواطنين لتفعيل نشر التعليم المستدام.
٥- ضرورة توفير كل الدعم التكنولوجي و الإنترنت في القرى و المدن البعيدة لضعف الإمكانات هناك.
٦- الاهتمام بتعليم الآباء استخدام التقنيات الحديثة في التعليم الرقمي.
٧- حث الجهات المعنية بضرورة الاهتمام باستدامة التعليم عن بعد لضمان جودة التعليم و مواجهة الأزمات.
٨- استمرار عقد الملتقيات الإلكترونية لتبادل الخبرات بين الدول و تطوير أداء المعلمين و المدربين.
هذا وقد قدمت في المؤتمر ٤٠ ورقة بحثية تدور حول محاور المؤتمر و أهدافه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: