أخبار طرابلس والشمال

المنسق العام لتيار العزم في عكار د. هيثم عز ألدين: قدرة الحكومة على مواجهة ألتحديات ضعيفة جدا .

بالوقائع وبعيداً عن اي خلفيات، ثبت ان قدرة حكومة “مواجهة التحديات” على تحقيق انجازات ومواجهة ما تتخبط به البلاد منذ اشهر، ضعيفة جداً ، وان “حكومة المستقلين” لا تضم الا مجموعة ممثلين مقنعين للاحزاب والقوى السياسية التي اتت بهم تحت شعار التكنوقراط. واكثر ما ظهر هذا الامر جلياً في جلسة الامس، من خلال تقاسم جبنة التعيينات دون اي مراعاة للتسلسل الوظيفي او السير الذاتية رغم تكرار هذا الامر غير مرة، وهذا ما حدا بأحد مكونات هذه الحكومة الى التهديد بالانسحاب منها. وهذا ان دل على شيء فعلى اضطراب وتضارب مصالح التحالف الهش الذي اتى بها.
وبعيداً عن التحليلات والتأويلات، فإن الأكيد هو ان الخراب الذي تسببت به هذه الحكومة، وان لم يكن جزء منه صنيعتها، ولكنها ساهمت في تفاقمه من خلال التخبط والعشوائية في الاداء، بداية بالانهيار اليومي وغير المسبوق لليرة، وما يستتبعه من اتساع رقعة الفقر وتفشي البطالة…
وكأن هذه الحكومة جاءت من كوكب اخر ولم تأت على وقع ثورة ١٧ تشرين، فاستمرت بنهج التحاصص والتقاسم البغيض، ووضع الرجل غير المناسب في المكان غير المناسب مراعاة لخاطر فلان او علان من القوى السياسية.
اذا كانت ثورة عارمة كثورة ١٧ تشرين لم تستطع ان تنتزع نهج المحاصصة الزبائنية السياسية…فما الذي ننتظره لنعبر الى دولة المواطنة وتكافؤ الفرص؟

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: