أخبار لبنان

تصريح لمعن بشور “ما العلاقة بين ما جرى على أبواب المصارف وتعليمات وكيلة وزارة الخزانة الأميركية”

تصريح لمعن بشور  “ما العلاقة بين ما جرى على أبواب المصارف وتعليمات وكيلة وزارة الخزانة الأميركية”

معن بشور في تصريح له سأل:”هل من علاقة بين  ما جرى هذه الايام من إذلال بلغ حد الإغماء عند  بعض المواطنين، ولا سيما الموظفين والعسكريين، على أبواب المصارف، وبين التعليمات التي أصدرتها وكيلة وزارة الخزانة الأميركية إلى أصحاب المصارف في لبنان، خلال حضورها عبر الفضاء الافتراضي اجتماعهم قبل أيام، وما نقل عن كلامها من توبيخ للمصارف بأن كل إجراءاتهم لم تستطع حتى الآن أن تدفع اللبنانيين الى الاستسلام لإملاءات ادارتها السياسية؟!.
وهل من علاقة بين ما جرى في المصارف وبين ما نقل عن وزير البترول المصري أن بلاده لم تتسلم  حتى الآن موافقة أميركية على استجرار الغاز المصري إلى لبنان عبر سوريا، كما وعدت سفيرة الولايات المتحدة الأميركية في لبنان، يوم أطلق السيد حسن نصرالله مبادرته بجلب المشتقات النفطية من إيران؟”.

وقال: “كل هذه الأمور تؤكد أن الحصار على لبنان ما زال مستمرا وقد يشتد مع الأيام المقبلة، وخصوصا مع تردد القيمين على السلطة في بلادنا من اتخاذ أي إجراء في اتجاه الشرق من أجل معالجة القضايا الضاغطة على اقتصادنا، بل من اتخاذ أي إجراء يعيد هيكلة الدين العام ويعيد والاقتصاد في اتجاه الاقتصاد المنتج، بل أي إجراء يسهم في عدم دولرة الاقتصاد اللبناني الذي يبدو أن البعض مصرون على إبقاء الشراء والبيع برسم الدولار الأميركي وما يستتبعه من نتائج وخيمة على العملة الوطنية التي لا يجوز التعامل بغيرها داخل الأرض اللبنانية كما هي حال كل الدول التي تحترم نفسها وتصون سيادتها”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: