أخبار لبنان

حمودان: يجب تطبيق اللامركزية الموسعة في لبنان والطائف لم يقرأ جيداً

حمودان: يجب تطبيق اللامركزية الموسعة في لبنان والطائف لم يقرأ جيداً


الدكتور زكريا حمودان، مدير المؤسسة الوطنية

للدراسات والإحصاء، يقول في تصريحات خاصة

لوكالة أنباء آسيا أن تطبيق اللامركزية الموسعة في

لبنان سيؤدي إلى إنشاء دولة لبنان المدنية التي

تحترم حقوق الإنسان، وبجميع طوائفه.

ويشير حمودان إلى أن اللامركزية تنمي العيش المشترك، وتؤسس أهم عملية تهدف إلى إنشاء أحزاب مدنية في لبنان.

ويضيف أن الطبقة السياسية هي من حاولت الإطاحة بالطائف، وهي التي لم تقرأ جيداً اتفاق الطائف، فلو كانت فعلت لكانت طبقت هذا الاتفاق الذي يتضمن نقاطاً إيجابية أكثر مما يتضمن نقاطاً سلبية.

ويؤكد أن اتفاق الطائف لا يعتبر اتفاقاً جديداً، وأنه حتى يومنا هذا تبقى بعض الأمور غامضة فيه ويستطرد” عندما وقعت الخلافات الجوهرية بين حركة أمل والتيار الوطني الحر، تم العودة إلى الحديث حول توقيع شيعي إلى جانب التوقيعين السني والماروني وهذا التوقيع يكون من خلال وزارة المالية، لذلك هناك تمسك على أن تكون هذه الوزارة تابعة للطائفة الشيعية”.
ويقول حمودان أن اتفاق الطائف الذي يحتوي على عدة أمور إيجابية يبقى أفضل من أن يذهب اللبنانيون للبحث عن صيغة جديدة وتتطلب عدة أمور معقدة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: