أخبار لبنان

درويش لإذاعة لبنان: ما حدث في مجلس النواب إيجابي انما العبرة بالتطبيق

شعيب زكريا//

أشار النائب الدكتور علي درويش، في حديث لبرنامج “لبنان في أسبوع” مع الإعلامية ناتالي عيسى عبر “إذاعة لبنان”، إلى أن “القرار الذي صدر عن مجلس النواب بما خص الجواب على رسالة رئيس الجمهورية، هو إنجاز، والجلسة كانت مفصلية وتاريخية انما العبرة في التطبيق”. وأضاف أن “غالبية الكتل كانت جاهزة للجواب، بدليل أن الكلمات كانت معظمها مكتوبة مسبقا، ليكون هناك وضوحا في الجواب على الرسالة”.

وقال: “الجو العام يشير الى أننا وصلنا الى قمة الانهيار، فبعض الكلمات كانت عالية السقف، وبعض النواب ذكروا حالات محددة لتكبير الحجر. وفي المحصلة، الرسالة جيدة والنص رادع لكل مرتكب، لكن تبقى العبرة في التنفيذ وأن تسلم المستندات والأرقام بشكل شفاف وسريع، ونذكر تجربة الخلاف على وحدة الأرقام في إطار المفاوضات مع صندوق النقد الدولي والعمل خلال فترة طويلة لتوحيد الارقام في المؤسسات العامة، ومنها ايضا عدد الموظفين فيها التي تمت اغلبها عبر التحايل على إدخال موظفين وحشو الدولة اللبنانية من باب سياسي، وبالتالي مجلس الخدمة المدنية المعني الاول بالتوظيف من خلال مباريات وتوظيف الاكثر كفاءة، وهذا ما نحتاج الى التزام سياسي بالمعايير التي توضع من قبل المجلس، لتجنب عملية الترهل والفساد الحاصل في مؤسسات الدولة.”

ورأى أن “أهمية تنفيذ التدقيق الجنائي، في الوصول الى المحاسبة وتفنيد المرتكب من غيره، موضحاً المراحل التي يجب أن تتم “تبدأ بتحديد الجهة التي ستقوم بعملية التدقيق، وتحديد صلاحياتها، اعطاءها القدرة على الدخول الى جميع المؤسسات والبدء بالعقدة الاساس مع تحديد مهلة زمنية معينة لانهاء التدقيق وتقديم النتائج.”
واشار درويش الى أن “المراهنة ستكون على تشكيل حكومة وكسبها الثقة من المجلس النيابي، لاتخاذها القرار بتحديد آلية التدقيق وأي جهة مع تقديم برنامج زمني لإنهاء العملية وتقديم التقرير التوضيحي لمحاسبة الفاسدين والمرتكبين”، مؤكداً أن “التعويل اليوم على القضاء ليكون مسارعا للمحاكمة بشكل شفاف وعدم تمييع القضايا”، لافتا في هذا الاطار الى “الاقتراح المقدم في مجلس النواب عن استقلالية القضاء”.

وعن رفع الدعم، تحدث عن “قرار سيتخذ في الاجتماع الذي سيعقد الثلاثاء المقبل بين لجنة الاقتصاد ومصرف لبنان وقدرته على استمرار دعم المواد، ليبنى على الشيء مقتضاه”. وقال: “رفع الدعم يضر بالفئات المحدودة الدخل، وفي الوقت عينه، هناك صعوبات وقرارات يجب أن تتخذ وفقا للمعطيات التي ستطرح في الاجتماع المذكور من توجيه للدعم، وماهية الاجراءات لتمديد فترة الدعم علما اننا ضمن مرحلة استنزاف طالما ليس لدينا حكومة”.

وتمنى “تشكيل حكومة بأسرع وقت فهي تعتبر نقطة الانطلاق لتنفيذ مشاريع القوانين التي تعنى بتخفيف وطأة الأزمة الحالية التي تصدر عن المجلس النيابي، على الرغم من أن المعطيات حتى الآن لا توحي بالانفراج القريب”.

وعن التمثيل العلوي في الحكومة، قال درويش: “طالبنا بوزير للطائفة العلوية ضمن هذه الحكومة حتى لو أتت مصغرة كونها تدخل ضمن الصيغة الوطنية وكونه حق للطائفة، خاصّة مع فترة الغبن التي شهدتها الطائفة خلال سنوات من قبل الدولة وآخرها عدم انتخاب رئيس للمجلس الاسلامي العلوي المرجعية الدينية للطائفة المتوقفة منذ سنوات بسبب تدخلات سياسية متشعبة.”

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: