Uncategorized

شركة ( MEDSERV ) للتجهيزات والمستلزمات الطبية قامت بتصنيع ممر للتعقيم الذاتي .


ميشال حلاق/النهار


أوشكت شركة MEDSERV العكارية على الإنتهاء من تصنيع جهاز عبارة عن ممر يستخدم للتعقيم الذاتي يعمل لحظة عبور الاشخاص داخله .

هذا المشروع الذي اشرف على تصنيعه كل من المهندسين مدير الشركة المهندس محي الدين قرحاني، والمهندس عباس عباس ابن بلدة الحصنية، والمهندس عبد السلام كريمة أبن مدينة طرابلس أصبح في مراحل التصنيع الأخيرة. وقد جرى نهار الأمس تجربته حيث اثبت نجاحا باهرا وفعالية كبيرة بالتعقيم لحظة مرور الاشخاص داخله .
مدير الشركة المهندس محي الدين القرحاني قال: نحن في شركة …. كان من واجبنا ان ندعم المبادرة الفردية ونشجع الصناعات المحلية من خلال دعم ابداع هؤلاء المهندسين وتبني افكارهم وتطبيقها على ارض الواقع .
واضاف : قبل وباء الكورونا كنا نواجه ازمة اقتصادية كبيرة في لبنان، وهذه الأزمة كانت تحتم علينا التوجه الى الصناعات المحلية ودعمها والخروج من فكرة الاستراد .

وتابع : من هنا اتوجه الى الجهات المعنية بالطلب منها دعم الصناعات المحلية وخصوصا المناطق النائية كعكار وبعلبك الهرمل، وإنشاء المصانع والمعامل بها ودعم المواهب والعكوف عن استيراد المستلزمات من الخارج .

ودعا الحكومة الى اقامت المناطق الصناعية في عكار وبعلبك الهرمل وان تهيئ هذه المناطق كي تكون صناعية وان تزيل كل الاسباب و العقبات التي تواجهها بسبب عدم وجود مناطق صناعية وبنى تحتية . .

وختم: نتوقع ان يكون لهذا الجهاز دورا مهما في مكافحة تفشي فيروس كورونا .

عباس
بدوره المهندس عباس عباس قال: بدأت فكرة تصنيع هذا الجهاز مع بداية ازمة كورونا. لذلك بدأنا التركيز على كيفية استمرار الحياة والتكيف بظل هذه الازمة المستجدة بعدما اثبتت الدراسات العلمية ان الفيروس سيعيش لفترة طويلة، ومن هذا المنطلق بدأنا بتصنيع هذا الممر الذي يقوم على فكرة تعقيم كامل الجسد من الفيروسات خاصة ان الفيروسات تستقر على الملابس و الاسطح كما اثبتت كل الدراسات العلمية، ويعيش لفترات طويلة .

واوضح ان مواد التعقيم التي تستخدم بهذا الجهاز حاصلة على شهادات عالمية وموافق عليها من قبل وزارة الصحة العامة .

كريمة
من جانبه المهندس عبد السلام كريمة اوضح ان التركيز بأصل من فكرة إنشاء نفق ممر للتعقيم هو كيفية ايجاد طريقة لتعقيم الجسد كاملا من رذاذ خفيف ذا فعالية كبيرة، وليس مجرد عبارة عن خدعة للناس .

وقال : لذلك قمنا بدراسة مطولة للمعدات المستوردة من الخارج، والمتواجدة في الاسواق، وأدوات التعقيم فوجدنا ان افضل فكرة هي صناعة ممر مزود بمضخات عديدة وبكافة الاتجاهات تعمل بشكل تلاقائي، من خلال سنسر موصول بها، بمجرد دخول الافراد الى نفق الممر .
وتابع : بالأمس قمنا بوضع اللمسات الأخيرة على الجهاز وبتجربته حيث اثبت فعالية كبيرة وقام بضخ الرذاذ على كامل انحاء الجسم بما فيها الحذاء دون ان يسبب أي ازعاج وقد اعطى نتيجة مئة بالمئة .
وأكد ان الجهاز سيكون قريبا في الاسواق المحلية وبأسعار زهيدة جدا مقارنة مع اسعار الممرات المصنعة خارجيا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: