أدب وفنون

صرخة عتب للشاعرة حنان المصري شلق


كتبت الشاعرة حنان المصري شلق

هل تؤمنونَ بِنظرةٍ سكنتْ بِنا
ملهوفةٍ مجنونةٍ كجنوننا
منْ أنتَ يا منْ جئْتني في غفلةٍ
إجتاحتِ الروحَ التي هي روحَنا
وسكنتْ قلبي دونَ إنذارٍ لِما؟
يا منْ زرعتَ العشقَ في أعماقِنا
تختارُ بعداً قاتلاً فيطيعكَ
قاسٍ حبيبي ظالمٌ بفؤادِنا
إنّي بِعِشقِكَ أرتوي فاشْفِقْ بنا
والعاشقُ الولهانُ أضناهُ الضنا
هيَ عتمةّ تلكَ المكابرةِ التي
تجتاحُ عِشقاً نابضاً لقلوبنا

وتقولُ عنْ حبِّي كلاماً جارِحاً
إشتاقتِ الاشجانُ قدْ تاقتْ لنا

هيهاتَ كم ناداكَ صوتي راجياً
يا من أحبِّكَ إعتني بوصالنا

وتُطَبِّبُ جرحاً خانهُ الظلمَ الذي
قدِ استبدَّ وكان يمزِّقُ حياتنا
إن قلبيَ الولهانُ سامحَ بُعدَك
فاحفظهُ فالحبُّ لا يغفرُ زلّاتَنا

حنان

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: