صحافة و أراء

ماذا قدم الرئيس ميقاتي في طرابلس والشمال ؟؟


شعيب زكريا .

قام امس مجموعة بتظاهرة امام منزل الرئيس ميقاتي تشكك بما قدم ويقدم في مدينة طرابلس خاصة والشمال ولبنان عامة ….

لست في صدد تعداد وحصر ما قدم الرئيس ميقاتي إن كان ماديا او من خلال مواقفه المشرفه للبنان عامة وللطائفة السنية خاصة وآخرها ضبط إيقاع نادي الرؤساء السابقون خلال الاجتماعات الدورية التي كانت تعقد …
عدا عن مشاريع القوانين التي تقدمها كتلته وقدمها هو خلال توليه رئاسة الحكومة ولا ننسى القاعدة الشهيرة التي إعتمدها وهي النأي بالنفس حيث تمت محاربته كثيرا لأجلها وبشكل كبير وبعد التأكد من فعالية هذه المقولة ونجاعتها على الصعيدين المحلي والدولي تم تبنيها دوليا واعتمادها لتكون قاعدة للسياسة اللبنانية فيما بعد وذلك نظرا للتركيبة الحساسة التي تنفرد بها …

وبالعودة الى جمعية العزم والسعادة الإجتماعية التابعة للرئيس ميقاتي في مدينة طرابلس وبجولة بسيطة ومختصرة جدا جدا فالشرح يطول والتعداد لا يمكن حصره ، فقد قامت وتقوم بتأمين الخدمات التالية :

بداية فقد اخذ الحيز الشبابي والتربوي والصحي جل اهتمامها ، فقد عملت وتعمل على تقديم دروس خصوصية لطلاب المدارس الرسمية سعيا ً لرفع المستوى العلمي والتربوي و إتاحة الفرص للمتسربين من المدارس في سنّ مبكرة للعودة إلى الدراسة ومتابعة تحصيلهم العلمي وايضا تأمين التعليم المهني والحرفي لتنمية المهارات باشراف مدرسة العزم للفنون والحرف و دعم وتأهيل ذوي الإحتياجات الخاصة ثقافياً ومهنياً بغية إعادة دمجهم في المجتمع و إعتماد أحدث الأساليب التعليمية والتكنولوجية للتعليم المهني والتقني و مساعدة الطلاب عبر قروض ومنح مالية تساعدهم على متابعة دراستهم ومساعدة الطلاب الجامعيين من خلال تأمين كتب وتصوير محاضرات بدون سؤال من يستفيد منها عن خطه السياسي او دينه …و إقامة دورات تقوية للمواد الدراسية و إقامة دورات لمحو الأمية للكبار وإقامة دورات في العديد من المجالات للطلاب والعامة، إضافة إلى تنظيم الندوات العلمية والمحاضرات للأطباء والمهندسين وموظفي المصارف عبر “مركز العزم للمعلوماتية المتخصصة والتطور العلمي.

ولا بد من الاشار ة الى الجانب الثقافي والتحفة التراثية المتمثلة في بيت الفن و تجدر الإشارة إلى أن” بيت الفن” الذي أعيد ترميمه وتطويره بمبادرة من الرئيس نجيب ميقاتي، هو مبنى قديم يعود لأكثر من أربعمائة سنة وموقعه في مدينة الميناء البحرية، وهو عبارة عن منتدى ثقافي فني شامل وفيه مسرح وستديو تصوير تلفزيوني وسينمائي. وتقام فيه بصورة دورية سلسلة من الندوات والنشاطات الثقافية والأدبية والفنية، وتتولى إدارته”جمعية بيت الفن”.

وإجتماعيا اهم خطواته هي مركز تأهيل المكفوفين حيث انصبّ تفكير جمعية العزم والسعادة الاجتماعية على إيجاد بيئة مميزة للعناية بالمكفوفين الذين لم ينالوا فرصة الإلتحاق بمدارس تعليم المكفوفين ولا يستطيعون العمل.. وعلى هذا الأساس تم إنشاء أول مركز تأهيل في الشمال لتأمين التدريب والتوظيف للمكفوفين والعمل على متابعة حياتهم عبر الإندماج مع الآخرين. ويعنى المركز بتقديم خدمات تأهيلية وتربوية وإجتماعية شاملة، وبالتدريب على الأشغال اليدوية والحرفية، والتدريب على القراءة والكتابة باللغتين العربية والانجليزية، وعلى حفظ القرآن وتجويده، وكذلك التدريب على إستعمال الآلات الموسيقية والقيام بالنشاطات الترفيهية والثقافية، ويسعى المركز إلى دمج المكفوفين في مختلف قطاعات المجتمع.

كما ينبثق عن جمعية العزم ما يعرف ب “ورش العزم للصيانة” فريق يعنى بالتشجير والزراعة، وهناك خطة يتم العمل بموجبها لتعليم الشباب كيفية الزراعة بأسلوب علمي مُبسّط، وتشجير المدينة. و جمعية العزم تقوم بحملة تشجير واسعة في المدينة، تنفذ ورش التشجير القسم الأكبر منها. وقد قامت بتوزيع آلآف الغرس على المواطنين والبلديات في محافظة الشمال. ويخضع العمال في الورش للتدريب، اضافة الى دورات لمحو الأمية، وتؤمّن الجمعية لهم جميع المستلزمات من مضخات مياه وأدوت زراعة وغيرها.

وأيضا ؛
“ورش العزم لخدمة المساجد”..
وتتميز جمعية العزم بهذا الفريق الذي لا عمل له سوى رعاية بيوت الله ، وهي مؤلفة من حوالي ثلاثين شخصاً، يقومون بخدمة ما يقارب الـ 65مسجداً (في الميناء و القلمون وطرابلس)، وهم يجولون على المساجد بشكل دائم، ويتولون تنظيف المسجد من الباب الى المحراب، ويحرصون دائماً على تقديم الافضل. وكل فريق يخضع للرقابة عبر مراقب عين بشكل خاص للقيامة بهذه المهمة، كل ذلك في سبيل الحفاظ على نظافة وطهارة بيوت الله التي تستحق هذا الاهتمام، وان كان هناك حاجة لترميم مسجد ما، تقوم الورش بهذه المهمة بالتنسيق مع القطاع الديني في جمعية العزم والسعادة ، بعد أن يقدم خادم المسجد او المسؤول عنه طلباً لجمعية العزم، ويدرس بعناية فائقة لتوفير ما يلزم.
ولا بد من الاشارة الى ان جمعية العزم قامت :
بتأهيل السوق العريض وقد شملت أعمال الترميم والتأهيل، 66 مخزنا جرى توحيد واجهاتها وأبوابها ولافتاتها، والرفاريف المرفقة بالشمسيات، إضافة الى ترميم واجهات وجدران 13 مبنى فوق تلك المحلات ومعالجة الحجر الأثري بهدف الحفاظ عليه وإظهار جماليته ، تأهيل مسجد الامين ابي سمراء ،
تأهيل مسجد الشهداء الكبير في مرياطه .
تأهيل وترميم مسجد الويزات في الضنية.
تأهيل قاعة الروضه.
تأهيل مدرسة الامل النموذجية.
تأهيل مدرسة ناتالي عازار الميناء .
المعاهد التالية :
معهد الفيحاء الرسمي ، معهد السعادة الفني عكار ،معهد السعادة الفني الضنية ، معهد السعادة الفني ابي سمراء ….
انشاء بركة عبرين ، انشاء بركة النيني ، انشاء حديقة باب الرمل ، انشاء الحديقة المجاورة لمدفن باب الرمل ، تأهيل حديقة الحدادين ، تأهيل حي “قواص الحمام” وحي الأرجوان” في الميناء وغيرهم الكثير ولا مجال لحصرهم وتعدادهم .

وكذلك إقامة موائد العزم الخيرية في كل عام خلال شهر رمضان المبارك وذلك في مراكز عدة ثابتة في مدينتي بيروت وطرابلس والبقاعين الغربي والأوسط
و توزيع المساعدات العينية من حصص غذائية وتموينية و متابعة شؤون وحاجيات الجمعيات ودور الأيتام و مساعدات عينية للمساجد مثل: الصوتيات والمكيفات وسجاد المساجد والمصاحف هذا عدا عن الكسوة في الاعياد لألاف الاطفال …
هذا وقد ذكر إمام احد المساجد في المينا قائلا :

عندما أتحدث عن الرئيس ميقاتي فهو ليس بحاجه الى دعايه ، ولكن الذي يعنيني من كل الموضوع هو عمل الخير الذي يقوم به من خلال مؤسساته الخيريه وهي مستمره من يوم قدومه الى شمال لبنان ..
ويتابع :
بحكم علاقتي بالفقراء والمساكين بمدينتي ، فهم يستفيدون مما تقدمه مستوصفات العزم في كل المناطق في طرابلس وهناك فوق المئة والعشرون طبيبا بكافه الإختصاصات الي جانب الطبابة والمتابعة الدورية وتأمين الدواء ….

ويتم في المستوصفات تقديم كافة الخدمات الطبية بدون السؤال عن الانتماء الى العزم ، بل خدمة الى جميع من يقصدها …
وختم الشيخ :

والكل يعرف أن كل الزعماء والوزراء والنواب أغلقوا أبواب مساعداتهم إلا خدمات دولة الرئيس ميقاتي ..
وعمل الخير يحتاج إلي استمرارية وشجاعة وإقدام للتواصل مع أوجاع وهم الناس .. وذلك منة وفضل من الله أن جعله يقضي حوائج الناس …..

وفي المجال الرياضي فقد قامت جمعية العزم والسعادة بإنشاء هيكلية رياضية متكاملة عملت على تشجيع الرياضة في مختلف مدارس المدينة واهم الخطوات هي مشروع التلميذ الرياضي الذي ضم عددا كبيرا من الطلاب بمختلف الالعاب الرياضية .

وشارك القطاع الرياضي ايضا في الألعاب الدولية في أوروبا، بعد أن شكّل فريق إناث لكرة السلة من مدينة طرابلس.

حيث لبى الفريق دعوة من رئيس بلدية العاصمة ليتوانيا كاونس ..

كما عمل الرئيس ميقاتي على دعم مختلف الاندية الرياضية في المدينة واندية الدرجة الاولى في مختلف الرياضات .
كما تم اقامة دورات رياضية في عكار بإشراف مكتب تيار العزم في حلبا وعمل على تنظيم عدد من الدورات ورعاية دورات كثيرة وتميز تنظيمه بالدقة وحسن الادارة .

هذا في طرابلس ، وفي عكار ايضا فقد وصل خير الرئيس ميقاتي وفضله إليها عبر مكتب تيار العزم الذي يسعى جاهدا الى العمل والوقوف مع اهالي عكار وذلك من خلال المنسق الدكتور هيثم عز الدين ف يد الرئيس ميقاتي البيضاء لم تترك مرفقا فيها إلا وكانت لها بصمة فيه ، كالاوقاف الاسلامية وصندوق الزكاة ومسجد عكار العتيقة وقاعته ، مسجد وقاعة جرد مشمش ، مسجد وقاعة مسجد علي نوح البعريني في فنيدق ووو…وكثير من المشاريع كحفر آبار ارتوازية للشرب ومساهمات في نشاطات اجتماعية ورياضية والكثير الكثير من المساعدات الصحية ولا ننسى المساهمات التربوية ، ففي العام الماضي عندما اقفلت كل الطرق بوجه طلاب عكار المتعثرين لم يجدوا الا تيار العزم فتكفل بتسجيل عدد كبير منهم في الجامعة اللبنانية وبتقديم منح دكتوراه ايضا لعدد منهم ايضا ، ولا تخلوا بلدة عكارية من مستفيد مما قدمه الرئيس ميقاتي افرادا وبلديات واتحادات ايضا .
وبكل امانة افاجأ كل يوم بهذا وذاك من الذين يخبرونني بأنهم تعلموا ويتعلمون من خلال منح مقدمة من الرئيس نجيب ميقاتي ، ولا بد من الاشارة الى أن خدمات العزم لا تقتصر على المواسم الانتخابية فهي مستمرة وهي بجانب اهل طرابلس وعكار دائما وابدا في كل الظروف .

فلا تضيعوا البوصلة وتكونوا مطية لغيركم ، واداة لتفريغ الفيحاء والشمال من رجل يقدم الكثير سرا وعلنا وتحملوا وزر من قد تنقطع عنهم معونة من هم بحاجة اليه بعد الله … يتبع ........

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: