الإقتصاد و الأعمال

معالم طريق النجاح ( 3 ) دكتور محمد مندور

معالم طريق النجاح ( 3 ) دكتور محمد مندور

نكمل معكم حديثنا وبعد ما تكلمنا عن الأهداف في اللقاء السابق نتحدث معكم

اليوم بإذن الله عن أهم عنصرين في طريقك إلى النجاح وهي:

1- الإرادة 2- الإدارة .

حيث أن الإرادة تكون داخليا بداخل الفرد حيث أنها تكمن في روحه وفى قوته

ليس ذلك فقط بل هي التي يستمد منها الفرد قوته في الحياة فمن أجل أن

يكون الفرد ناجحا أو يضع قدمه على طريق النجاح لا بد وان تكون الإرادة التي

لدية لابد وان تكون نابعة من داخله ومن أجل أن يكون الفرد واضعا قدمه على

طريق النجاح لابد وان يكون راضٍ تماماً عن العمل الذي يعمل فيه فكما يقال حب

ما تعمل كي تعمل ما تحب فلا بد من الرضا بما تقوم به من عمل والرضا هذا

يكون صًار انطباعا داخليا فى شخصية الفرد .

فإنه إذا تواجدت الإرادة القوية ( العزيمة ) فإنه يتم بناء كل شيء حتى انه يتم

بناء شخصية الفرد وجعلها شخصية مميزه وواضحة ومعروف معالمها وحتى يظهر

في سلوكها وفى طريقة تعاملها مع المجتمع بانها شخصيه تعرف طريقها إلى

النجاح , عزيزي القاري لابد وان تعلم ان النجاح لا يأتي من فراغ ولكن من جهد

وتعب ومشقه وان النجاح دائما يحتاج إلى المثابرة والنية النابعة من القلب وذلك

لتحمل الفرد المصاعب وكافة المشقات التي قد تواجهه في طريقة إلى النجاح

سواء ذلك فى حياته العلمية او العملية .

عزيزي القارئ ان الإرادة القوية هي التي تقف مع الفرد في العبور من مراحل

حياته المختلفة الى مراحل أخرى فانه كلما كانت إرادة الفرد قوية كلما كان الفرد

بدأ في التقليل من اعتماده على الأخرين بمعنى أنه من الممكن ان يًصير الفرد

مُلهم الى الاخرين بعدما كان يستمد قوته وطاقته من الاخرين وأيضا من العوامل

التي تجعل الإرادة قويه التحلي بالصبر حيث انه من اهم الادوار التي يلزم من

خلالها تحمل الفرد المصاعب والمشقة وعدم الانسياق والانخراط في دوامه

الحياه مَثلهٌ كمثل من لم يعرف وجهته او طريقه فالصبر كما يقال هوا مفتاح الفرج

فاصبر تنال مرادك وليس بهذا ان تنام ولا تعمل ولا تجتهد ولا تُجد في عملك

فالصبر هنا معناه ان تصبر على نتائج عملك حتى ولو كانت تخرج في النهاية

بنتائج غير مرضيه لك فبإصرارك تصل الى ماكنت تبغاه وتريده فهذا هوا المعنى

الحقيقي للصبر ووصلك الى حلول مُرضيه بعد صبرك فانه يجعل الحياة من حولك

مليئة بالتفاؤل والرضا كل ذلك بالصبر وبإرادتك الداخلية التي تترجم الى الواقع

وأيضا المبادئ التي لابد وان يعمل بها الفرد فى حياته والتي يكون لها دور ريادي

وقيادي في حياة الفرد فتلك المبادئ يكون لها دور هام في تأسيس مسيرة

الفرد في حياته العملية وان يكون متمسكا بكل المبادئ التى يعمل من أجلها

وان يتمسك بعزيمته وإرادته القوية من اجل الأهداف التى يسعى الى تحقيقها .

الدور الأهم والدور الريادي فى حياة الشخص الناجح والذي رسم طريقه الى

النجاح هو دور الإدارة .

فالإدارة تعنى التنظيم والتخطيط الجيد وذلك للحصول على أفضل النتائج

والاجراءات لإرضاء ذات الفرد ولتحقيق ما يسعي إلى الوصول اليه فالوصول الى

النجاح لابد وان يجتهد فى عمله فانه كما يقول الشاعر من طلب العلا سهر

الليالي .

عزيزي القارئ انه من أراد ان يصل الى قمة النجاح فعليه بالتخطيط الجيد لعمله

وإدارته جيداً ثم رصد الأفكار التى قد تساهم وتساعده فى تحقيق هذا النجاح

والوصول الى مراده .والى لقاء أخر باذن الله .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: