آخر الأخبار

مفتي السعودية: صلاة التراويح والعيد في المنازل إذا استمر كورونا

بواسطة شعيب زكريا

أوضح المفتي العام للمملكة العربية السعودية الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله بن محمد آل الشيخ، أنه في حال تعذر إقامة صلاتي التراويح والعيد في المساجد بسبب الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الجهات المختصة لمكافحة انتشار جائحة كورونا، فإن الناس يصلونها في منازلهم، بحسب ما نقلت عنه صحيفة “عكاظ”.

وجاء تصريح المفتي في إجابات له حول عدد من الاستفسارات والتساؤلات التي وجهتها وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد حول شهر رمضان المبارك في ظل استمرار الجائحة.

وقال المفتي: “بالنسبة لصلاة التراويح في المنازل في شهر مضان لهذا العام لتعذر إقامتها في المساجد بسبب الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الجهات المختصة لمكافحة انتشار فايروس كورونا الجديد، فإن الناس يصلونها في بيوتهم تحصيلاً لفضيلة قيام ليالي رمضان المباركة، ولا يخفى أن صلاة التراويح سنة وليست واجبة”.

وردًا على سؤال حول مشروعية صلاة العيد في المنازل، قال: “أما صلاة العيد إذا استمر الوضع القائم ولم تمكن إقامتها في المصليات والمساجد المخصصة لها فإنها تصلى في المنازل من دون خطبة بعدها، وسبق صدور فتوى من اللجنة الدائمة للفتوى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: