أخبار لبنان

ميشال عون :ما يعانيه اللبنانيون اليوم ويعيشونه، هو نتيجة أعمال من مارس المسؤولية سابقاً

ميشال عون :ما يعانيه اللبنانيون اليوم ويعيشونه، هو نتيجة أعمال من مارس المسؤولية سابقاً

شدد رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، في مقابلة دينية عشية عيد الميلاد المجيد عبر تلفزيون OTV، على أن “الإنسان مرتبط بمجتمعه وبالأرض، فالإنسان بلا أرض لاجىء”.

وقال: “مواطنو لبنان من كل الأديان ومختلف الحضارات، لذلك طرحت إنشاء أكاديمية الإنسان للتلاقي والحوار”.

ورأى أن “ما يعانيه اللبنانيون اليوم ويعيشونه، هو نتيجة أعمال من مارس المسؤولية سابقا وهو مؤتمن على حياة المواطنين”. وركز على أن “المسيحية المشرقية لا تعيش إلا عبر الحوار المسيحي – الإسلامي، والدولة المدنية في حاجة الى نضج اجتماعي وسياسي لكي تتحقق في لبنان”.

وشدد على أن “التغيير آت وسيحصل، وهذا التغيير سيكون فكريا وعمليا، لأننا وصلنا الى ما نحن عليه نتيجة الخطيئة والسرقة والفساد والفشل في النظام. وهذا ما سيفرض تغييرا معينا، إلا أن هذا التغيير في حاجة الى وقت، ولبنان في حاجة الى 6 أو 7 سنوات للخروج من الأزمة التي يعانيها”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: