متفرقات

بلدية فنيدق تحمل شركة رامكو مسؤولية إنتشار فايروس كورونا بين موظفيها .

إلى جميع من يهمهم الأمر..
ارتفع عدد الإصابات المستجدة بفيروس كورونا في بلدة فنيدق إلى 5 جميعها لها علاقة بشركة رامكو، بالإضافات إلى حالات أخرى في بلدات مجاورة، وهذا ما يدفعنا إلى تحميل المسؤولية لهذه الشركة التي يبدو أن لم تكتفي بعدم اتخاذ إجراءات صحية لحماية العاملين فيها وحسب، بل استهترت أكثر بإرسالهم إلى قراهم من دون تنسيق واضح مع الأجهزة الطبية والسلطات المحلية، وهو ما يزيد من خطر العدوى وانتشارها، كما يبرز قلة المسؤولية التي تتعاطى بها شركة رامكو تجاه العاملين فيها الذين منهم أبناؤنا، وتجاه الوطن بشكل عام.
إن بلدية فنيدق، تدعو إلى محاسبة المقصرين أولا، وتحميل صاحب كل مسؤولية مسؤوليته، وتحتفظ بكل حق قانوني لها في الشأن.
كما إننا ندعو المواطنين في البلدة إلى التزام الإجراءات الصحية الموصى بها، بعدم مخالطة المصابين المحجور عليهم، أو المحجور عليهم من مخالطيهم، وإلغاء التجمعات والمناسبات العامة، وارتداء الكمامة الطبية عند الخروج من المنزل للضرورة.
كما يهمنا أن نطمئن أهلنا في فنيدق الحبيبة أن البلدية تمتلك خطة للطوارئ في حال تطور وضع الوباء لا سمح الله، لكن هذا لا يكتمل إلا بتحمل السكان مسؤولياتهم تجاه أنفسهم وتجاه ذويهم وجيرانهم، عبر اتباع الإجراءات الصحية الموصى بها.

حفظ الله بلدتنا ووطنا من كل سوء

بلدية فنيدق 28/07/2020

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: